The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



ملف العدد

الشرق الأوسط بين الحرب والسلام- احتمالات اندلاع حرب في منطقة الشرق الأوسط 2007-2010

صفوت الزيات


يستمر الحديث عن اندلاع الحرب في إحدى الجبهات الثلاث المتوترة في المنطقة مسألة قائمة على مدار الساعة باعتبار توالي الأحداث المرتبطة بالتصريحات السياسية والتحركات العسكرية فضلاً عن بعض الاشتباكات والتحرشات الميدانية التي تتصاعد وتيرتها أحياناً على خطوط التماس بين أطراف متحضرة تفتقد فيما بينها أدنى قدر من الثقة وترتكز إلى ترتيبات تهدئة واهية.

وعند الحديث عن الحرب في حد ذاتها فضلاً عن التنبؤ باحتمالاتها هي مسألة بالغة التعقيد باعتبار تداخل أطراف عديدة فيها مباشرة وغير مباشرة إقليمية كانت أو دولية، وإذا ما أضفنا إليها ما تتصف به الأطراف الإقليمية في مواقف كثيرة من غياب العقلانية والمنطق في إدارة الأزمات والذهاب بها إلى مشارف الصراع المسلح في وقت تفتقد فيه مستويات الجاهزية التي تؤهلها للدخول فيه، فإن الأمر يتطب منا الحرص والتعامل مع السياق العام لمسار الأحداث.

رغم الإقرار بالتداخل الكبير في حالات التوتر الثلاث التي سيتناولها التقرير، وهي إيران وأزمة برنامجها النووي، ثم إسرائيل وأزمة التحالف السوري اللبناني في الشمال، وانتهاءً بإسرائيل أيضاً وأزمة المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، فإن الأمر يتطلب تحليلا لكل من أوضاع هذه الخيارات الثلاثة بشكل شبه مستقل يأخذ بعين اعتباره ارتباط بعض من أطراف كل جبهة بمصالح أطراف جبهات أخرى، وربما باستراتيجياتها أيضاً.


عودة