The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



تحليل استراتيجي

فرص عودة القضية الفلسطينية إلى واجهة الاهتمام السياسي خلال 2021

رائد نعيرات


يستشرف هذا التحليل آفاق وفرص عودة القضية الفلسطينية إلى واجهة الاهتمام الإقليمي والدولي خلال العام 2021، وذلك من خلال الإجابة على سؤال رئيس هو: ما الفرص المتاحة والإمكانيات المتوفّرة لعودة القضية الفلسطينية إلى واجهة الاهتمام السياسي عربياً ودولياً خلال العام 2021؟ وقد تتبع التحليل العوامل والظروف التي أسهمت في إضعاف حضور القضية الفلسطينية في المشهد السياسي العام، سواء كانت عوامل ذاتية فلسطينية، أو عربية وإقليمية، أو دولية.

وللإجابة على السؤال سعى التحليل للوقوف على حجم التغيير الذي طرأ على هذه العوامل واتجاهاتها، وكذلك على المحددات التي يمكن استثمارها لمضاعفة الاستفادة من التغيير في خدمة القضية الفلسطينية وفي استعادة مكانتها وحضورها.

وخلُص التحليل إلى أن عودة القضية الفلسطينية إلى صدارة الاهتمام السياسي متوقفة، بدرجة كبيرة، على مدى قدرة الفلسطينيين على استثمار المتغيرات بطريقة سليمة، وليس مجرد الاستجابة التقليدية للمتغيرات وفق سياسة ردود الأفعال، وهو ما يتطلّب توحيد الموقف الفلسطيني، والتوافق على مشروع وطني، وإعادة بناء المؤسسات الفلسطينية على أُسس التمثيل الحقيقي والشراكة الوطنية والفاعلية المؤسسية.

الكلمات المفتاحية: القضية الفلسطينية، الحضور الدولي والإقليمي، المشروع الوطني الفلسطيني، الشراكة الوطنية، الوحدة الفلسطينية.

عودة