The image shows our cooperation with the online plagiarism detection service PlagScan

ملخص المقال



البحوث والدراسات

ملخص: العلاقات العربية الفلسطينية ومستقبلها

أحمد نوفل


أولاً: أهمية القضية الفلسطينية في النظام السياسي العربي

يعيش العالم العربي في مطلع عام 2008م، وسط تحديات كثيرة وأخطارا تهدد وجود الأمة العربية، ووحدتها ومستقبلها وهويتها القومية الإسلامية. وتتمثل تلك التحديات في محاولات القوى الاستعمارية والصهيونية فرض مشاريعها الهادفة إلى ترسيخ التبعية والتخلف والتجزئة والاحتلال على الأقطار العربية. في ظل نظام عربي رسمي ضعيف غير قادر على التصدي لتلك التحديات، وعاجز عن اتخاذ موقف موحد لمواجهتها. وتعتبر إسرائيل أكثر المستفيدين من حالة التشرذم والتجزئة في العالم العربي ومن انهيار النظام العربي المشترك، لكونها تشكل التحدي الرئيسي للأمة العربية، ومؤشرا واضحا على استمرار سياسة التجزئة التي فرضتها الإمبريالية العالمية على العرب، ونجاحاً للحركة الصهيونية والقوى الاستعمارية التي زرعت دولة يهودية في قلب الوطن العربي لتجزئته، وهي نفس القوى التي تسعى لتجزئة العراق، ومناطق أخرى في الوطن العربي.

عودة